المجلة الثقافية >

باسنت خطاب تكتب : اثار اقدام



تمشى على رمال الشاطىء كعادتها كل عام ..ربما تمشى الان متثاقله على الرمال تجرجر همومها ..كلما خطت بقدميها خطوتين على الرمال تنظر خلفها لتجد موجة البحر وقد محت خطواتها ..،تضغط بقوة اكثرعلى رمال الشاطىء ثم تنظر خلفها لترى اثر بسيط لاقدامها ...تضغط بقوة اكبر فترى اثار اقدامها بوضوح على الرمال ..فالموجات المتتاليه لم تستطع محوها هذه المرة .



تجلس على الرمال وهى تبكى بشده ..تبكى وتبكى ....حتى يظهر صوت لبكائها تنظر حولها ..لا احد يحفل .

لم يهتم أى شخص من الموجودين على الشاطىء لدموعها ...

وتساءلت عن الشهامة التى طالما اشتهروا بها ..وهل اصبحت كلمه ساذجة يرددها الناس ليبرهنوا عن حسن النية او ان توضع بين السطور فى كتب تافهه وروايات خياليه .

تتأمل اثار اقدامها التى لم تمحوها المياة ...انها تشبه جرح قلبها تماما من شدة قسوته لم تستطع الأيام ان تجعله يلتئم ...فلقد ترسخ داخلها حاملا كل معانى الخيانة ...ومحى كل امل فى أن تجد الاخلاص و الحب الحقيقى .

عاشت شهور وشهور فى قصور صنعتها بنفسها من وهم يدعى الحب !!!

اوهمها انه صديقها الذى لن تجد مثله ابداً وحبيبها الاول والاخير .

ما جعلها ترمى همومها بعيدا لتتفرغ بأن تبقى بجواره تساعده بدراسته ....

بعمله ....

ان تبنى معه حياته ....

نست معه اخلاقيات شرقية تربت عليها فخرجت معه لكل مكان ...، لم تخجل من ان تتأبط ذراعه ، فلقد اقنعها ان ما تفعله هو الصواب فهو حبيبها وشريكها الوحيد ...

لم تستمع نصائح صديقاتها :"هن بالتأكيد يشعرن بالغيرة منى بعد ان وجدت فارساً لن تستطيع احداهن ان تجده يوما " هكذا كانت تؤكد لنفسها .

حتى مع تطور طلباته ..لم تشعر بالقلق فمن وجهه نظرها ان هذا التطور هودليل على عمق علاقتهم ...

وافقت عندما طلب منها ان تزوره بالمنزل ..لم تتردد وهى تخطو خطواتها باتجاه منزله ..،فهى تثق به ثقة تفوق ثقتها بنفسها .

فى البداية كان لقاؤهما بمنزله هادىء ،حتى اقترب منها اكثر فأكثر ....

جرت بعيدا من امامه بعد ان حاول ان يقبلها .

صفعته على وجهه ورد لها هو صفعتها صفعات بكلماته التى وصفتها باقسى العبارات فهى فتاة لا اخلاق لها ....

تصادق الرجال ، وافقت ان تذهب معه لكل مكان وان تصرح بعلاقتهم علناً امام الجميع ، حتى عندما دعاها الى منزله وافقت دون تردد .

سألها بكل وقاحة :"ماذا كنتى تتوقعين من زيارتى بمنزلى وحدى غير ذلك ؟!!"

تنظر الى البحر امامها ..،كانت دموعها تلك الليلة تعادل مياة البحر ..، فلقد اصابها بجرح غائر داخل قلبها يشبه تلك الاثار التى خلفتها اقدامها على الرمال .

فجأة تصرخ عندما جاءت موجة قوية من البحر لتطيح بها من فوق الرمال .

تقوم من مكانها وهى تحاول ان تعدل ملابسها التى بللتها المياة .

تلتفت الى الرمال مرة اخرى حيث اثار اقدامها ..لا شىء ...

ازالت تلك الموجة القوية اثار اقدامها ....،تتأمل البحر الواسع امامها باسمة وقد حملت موجته التى مسحت اثار اقدامها الي قلبها الامل .





شاهد ايضا

22 Comments


  1. 12/10/2010

    ما شاء الله

    جميلة جداً

  2. 10/10/2010

    مون وسارة وانوس وولول ونوسا وهدو ونانا وهالة ودودو

    بناتيت بجد انا مبسوطة اووووووووووى بردودكم ربنا يخليكم ياااااااااااااارب
    ))

    استاذ محمد \\\\ ميرسى اوووووى والله انا فعلا مبسوطة برد حضرتك


    استاذ احمد خيرى \\\\ ميرسى اوى )

    اسامة الطيب ) )
    والله انت بتدعمنى عن بعد ربنا يخليك ) )
    احمد عبد الكريم ميرسى اوى ليك . والله كلامك اكتر من اللى كاتباه
    ))


    محمود الريس بنفسه هنا . ميرسى يا ريس منوووور
    ))

    احمد منور بكومنتك يا عزيزى الدوق . )

    هيمااااااااا هيما هيما هيما ميرسى اووى على ردك ووالله كلامك ده كتير اوووووى ) )

    ميرسى اوووووو ليكم يا جماعة ووالله انتو بتقولوا كلام كتير اوى واحلى من اللى انا كاتباه

    ربنا يخليكم
    ومتنسوش تقروا القصة التانية
    D
    http //www.alwakei.com/news/2211/index.html commentsholder

    ولازم اشكر استاذة سحر واستاذ احمد خيرى وطبعا عمرو عاطـــــف ) )

  3. 10/10/2010

    allah ya basant b7b ktabatk 3shan lamsa elwake3 elshar2y b kol ma feh rbna ywaf2k

  4. 10/10/2010

    حلو اووى بجد ماشاء الله اسلوبك حلو اووى ) .ف تقدم على طول كدة ان شاء الله )

  5. 10/10/2010

    قرأت ما كتب قلمك بنفس الطريقه التى دائماً اقرأ بها ما تكتبيه قاعد هادى ومفيش دوشه جمبى مع كبايه شاى طالع منها البخار واقرأ اول مره بعنيه بس من غير ما اتكلم علشان احس الى كتباه احس الاحساس الى ديما بيوصل للقارئ لما بيقرأ حاجه ليكى علشان كلاميك انتى متخيلاه كويس جدا جدا جدا بيوصل للقارئ بسرعه جدا جدا جدا طبعاً انا عن نفسى مش شاعر او اديب علشان اقدر اوصف جمال كلماتك لكن كأنسان عادى بتمنى بجد انك ديماً تكونى فى تألق وتوفيق بأذن الله وديماً تكتبى لان ربنا سبحانه وتعالى مديكى الموهبه دى وانتى من الناس القليله الى عرفت ايه موهبتها الحمد لله ربنا يحفظك يارب واسف على الاطاله والى الامام دائماً

  6. 09/10/2010

    حلوة يا باسنت اوى
    ربنا معاكى دايما
    )

  7. 09/10/2010

    عجبتني القصة اوي لان بها صور جميلة ومتعدده واتمني لكي النجاح والتوفيق دائما يا ساكنت القصر

  8. 09/10/2010

    gamda awy ya bosy w fe3ln da be7sal kter ll2sf

  9. 09/10/2010

    قصه رائعه يا بوسى بس حزينة
    تسلم ايدك

  10. 09/10/2010

    جميل اوي يابسنت واسلوبة رقيق ومؤثر

  11. 09/10/2010

    اسلوب جميل

  12. 09/10/2010

    جميل جدا يا بسنت المقال
    ابدعتينا بكتابتكي المميز
    الي الامام دائما
    ولا تحرمينا من فيض قلمكي
    تحياتي

  13. 09/10/2010

    nice continue
    ALLAH be with u

  14. 09/10/2010

    جميله قوووي يا بسنت ربنا يوفقك ياااااارب

  15. 09/10/2010

    جميلة اوى يا بوسي برافو عليكى
    ربنا يوفقك يا قمر وباذن الله تبقي من اهم واكبرالاسماء )

  16. 09/10/2010

    وصف جميل لصورة رائعة في لوحة تشكيلية حزينة به ضوء بسيط يشعرك بالأمل دائماً
    سلمت يداكى ودمتي مبدعة.

  17. 09/10/2010

    جمييييييييله يا باسنت معناها حلو اوى

  18. 09/10/2010

    جميلة اوى اوى يا باسنت بجد بداية حلوة اوى
    وحاسة ان رسالتها واضحة اوى واسلوبها سهل وممتع جداااااا

  19. 09/10/2010

    هند وهاجر ربنا يخيلكم يا بناتيت يا حلويين
    ))

    دايما كدة رافعيين معنوياتى
    ))

  20. 09/10/2010

    جمييييييييييييييل اوى يا بسنت ربنا يوفقك وبداية جميلة

اضافة تعليق